testata
Ad
Ad
الرياضة

نيس: انتصار معنوي للنسور واجتياح للميدان من الجمهور

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr

فاز يوم أمس الثلاثاء المنتخب الوطني التونسي على نظيره الكوستاريكي في المباراة الودية التي جمعت المنتخبين في ملعب « اليانز ريفيرا » بمدينة « نيس » الفرنسية وذلك في إطار الإستعدادات لكأس العالم التي سيشارك فيها الفريقان في جوان 2018 بروسيا.
بدأ المنتخب الوطني المباراة بقوة وتمكن من فرض هيمنته على كامل الشوط الأول بنسق مرتفع وأسلوب منظم وانضباط تكتيكي على مستوى عال، حيث افتك أبناء نبيل معلول وسط الميدان وأجبروا الفريق المنافس على الدفاع طيلة الشوط، وترجم المتألق في نادي « رين » الفرنسي سيطرة المنتخب بهدف رائع في أواخر الشوط بعد أن أربك الخطوط الخلفية للفريق الكوستاريكي وتمكن من مغالطة حارس « ريال مدريد » العملاق « نافاس ».
واصل المنتخب التونسي على نفس النسق في الشوط الثاني وحافظ على نفس الأداء وتمكن من خلق أكثر من فرصة أهمها التي كانت من أقدام « فخر الدين بن يوسف » المحترف مؤخراً في السعودية بعد تمريرة ممتازة من لاعب الترجي الرياضي التونسي « البدري » حيث ارتطمت الكرة بالقائم وحرمت المنتخب من تسجيل هدف ثان استعراضي على طريقة الكبار.
حقق النسور فوز ثان مهم في سلسلة المباريات الودية استعدادا للمونديال بعد فوزهم الجمعة الفارطة على المنتخب الإيراني بنفس النتيجة، وقد تساهم هذه الانتصارات في صعود المنتخب على مستوى الترتيب
الشهري للفيفا ليكون من بين أفضل 20 منتخب في العالم.


وانتهت المباراة بلقطة طريفة حيث نزل العشرات من مشجعي المنتخب إلى أرضية الميدان لالتقاط صور تذكارية مع اللاعبين، وتتعطش الجماهير إلى ترشح تاريخي للدور الثاني في المونديال حيث فشل المنتخب في تحقيق هذا الانجاز في أربع مشاركات سابقة.

محمد بن عبد الله

Giornalista presso Jalyanews e Notiziegeopolitiche

Write A Comment