testata
Ad
Ad
الثقافة

رغم الأزمة الدبلوماسية القائمة بين السعودية و كندا فرقة السرك الكندية تستعد لعرضها

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr

تتحضّر فرقة « سرك الشمس » لتقديم أول عرض لها في المملكة العربية السعودية رغم الأزمة الدبلوماسية بين أوتاوا والرياض على خلفية مطالبة أوتاوا السلطات السعودية بالإفراج الفوري عن ناشطين حقوقيين، الأمر الذي اعتبرته الرياض تدخلاً سافراً في شؤونها وتجاوزاً لسلطتها القضائية فاتخذت بحق كندا سلسلة من الإجراأت.
وسيكون هذا العرض، بحسب ما أعلنت بالأمس هذه الفرقة الكيبيكية ذات الشهرة العالمية، ومقرّها مونتريال، أنها ستقدّم في الرياض، وبتاريخ 23 سبتمبر الحالي المصادف اليوم الوطني السعودي، أحد أكبر النتاجات الفريدة في تاريخها.
يحيي العرض أكثر من 80 فناناً وفنانة على خشبة مسرح يبلغ عرضها نحو 100 متر تقريبًا في ملعب الملك فهد. وسيتولّى التلفزيون الرسمي السعودي بثّ هذا العرض.
وصمّمت الفرقة نحو 250 زيّاً خاصاً للفنانين المشاركين.
وتحترم التصاميم الجديدة تقاليد المجتمع السعودي.
ويقول المسؤولون في إدارة هذه الفرقة إنه تم الإعلان عن عرض « سرك الشمس » قبل حصول الأزمة الدبلوماسية. وتمّ ذلك، في أفريل الماضي في حدث جمع في لوس أنجلوس العديد من كبار اللاعبين في صناعة الترفيه في أميركا الشمالية.
وتدرج المملكة السعودية هذا النوع من العروض ضمن سلسلة الإصلاحات التي أطلقها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

Giornalista presso Jalyanews e Notiziegeopolitiche

Comments are closed.